https://i.imgur.com/uUX0B5o.jpg

- الإعلانات -

بريطانيا تبحث عن متطوعين لحقنهم بـ كورونا لتجربة لقاح مقابل 3500 إسترلينى

0 74

كشف تقرير لصحيفة ديلى ميل البريطانية عن قيام العلماء ببريطانيا بالبحث عن عدد من المتطوعين لحقنهم بفيروس كورونا الجديد للقيام بعدد من التجارب لتطوير لقاح لهذا الفيروس القاتل مقابل الحصول على 3500 جنيه إسترلينى.

وأوضح تقرير “ديلى ميل” أن العلماء بمركز الملكة مارى للابتكارات الحيوية بلندن، سيقومون بتجنيد 24 من المتطوعين لعمل اختبارات علمية حول مدى نجاح اللقاح الذى يقومون بتجهيزه لمواجهه تفشى فيروس كورونا، حيث سيتم حقن المتطوعين بسلالتين أضعف من الفيروس التاجى كورونا للتأكد من فاعلية 20 لقاحا قيد التطوير وستقوم حكومة المملكة المتحدة بتمويل 46 مليون جنيه إسترلينى لتطويرهم وتجهيزهم لمواجهه فيروس كورونا.

ويبحث العلماء عن هؤلاء الأشخاص المتطوعين، وسيتم حقنهم بسلالتين أضعف من الفيروس القاتل، الذى أودى بحياة أكثر من 3800 شخص فى جميع أنحاء العالم ما يعطيهم أعراض تنفسية مماثلة.

ثم يتم اختبار حقنة بالكوع تحتوى على لقاح مطور ضد فيروس كورونا وخلال هذه الفترة سيبقى المرضى فى الحجر الصحى لمدة أسبوعين لمعرفة ما إذا كان ناجحًا.

وأوضح تقرير “ديلى ميل” ان هناك نحو 35 لقاحا آخر قيد التطوير، وقد وعدت حكومة المملكة المتحدة بمبلغ إضافى قدره 46 مليون جنيه إسترلينى لمكافحة فيروس كورونا.

ومع ذلك قال الخبراء إن من غير المرجح الموافقة على لقاح فى الوقت المناسب لوقف الوباء الحالى، الذى أدى حتى الآن إلى إصابة أكثر من 110 ألف شخص في جميع أنحاء العالم بمرض COVID-19 .

ويستغرق تطوير علاجات جديدة للأمراض سنوات لأنه يجب إجراء أبحاث مستفيضة في سلسلة من المراحل، عادة ما يشارك الآلاف من الأشخاص في مرحلة البحث السريري لمراقبة السلامة والتحمل والفعالية لدى الأشخاص، حتى لو ثبت نجاحها، يجب إنتاجها على نطاق واسع، والذي يحتاج إلى مليارات الدولارات ، ويتم فحصه من قبل المنظمين.

ونظرًا لأن لقاحات COVID-19 ما زالت قيد الإنتاج في جميع أنحاء العالم ، فمن غير المحتمل أن يتم الانتهاء من أي لقاح في الوقت المناسب لوقف انتشار المرض الحالى.

المصدر : اليوم السابع

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More